بحضور أميرتين من باكستان وفرنسا… جمعية “الفن والثقافة بلا حدود” تنظم نشاطا فنيا لفائدة التلاميذ

بحضور أميرتين من باكستان وفرنسا… جمعية “الفن والثقافة بلا حدود” تنظم نشاطا فنيا لفائدة التلاميذ

نظمت جمعية “الفن والثقافة بلا حدود” نشاطا فنيا ثقافيا بمدينة طنجة على مدى ثلاثة ايام، التظاهرة التي كانت هي الأولى من نوعها عرفت نجاحا كبيرا وتخللتها أنشطة مختلفة ومتنوعة  سياحية واجتماعية وفنية وثقافية؛ أهمها تنظيم مسابقة في الرسم لفائدة تلاميذ إعدادية “القصر الصغير” بإقليم فحص انجرة وتلاميد قصبة مدينة طنجة، أطرها رسامون عالميون متحدرين من إسبانيا. هذه المسابقة شكلت لهؤلاء الاطفال فرصة للتعبير عن انفسهم بالريشة والألوان. اللوحات التي أبدعتها أنامل أطفال متشبعين بموهبة الرسم سيشاركون بلوحاتهم في معرض بالعاصمة الإسبانية مدريد إلى جانب أسماء لفنانين تشكيليين عالميين.

 حضي النشاط بحضور شخصيات من مختلف دول العالم من ضمنهم الأميرة الباكستانية أمينة لغاري والأميرة الفرنسية بياتريس إلى جانب سيدات أعمال من دولة إسبانيا. وجاء في تصريح الأميرة الفرنسية بياتريس “إن مثل هذه الأنشطة تساعد في تنمية مواهب الأطفال وتساهم في اكتشاف فنانين”، مؤكدة في نفس الوقت على ضرورة التعليم مشيرة إلى “أن الأنشطة الموازية تساعد على نمو إنسان متوازن”.

من جهتها “كدت سمية أقبيب رئيسة جمعية “فن وثقافة بلا حدود” على أن هذا النشاط الأول لن يتوقف هنا بمدينة طنجة بل سيجول كل المملكة المغربية، إضافة إلى جولة عالمية.

واختتمت التظاهرة بحفل أسطوري يوم السبت المنصرم نظم على شرف الأميرتين وضيوف جمعية “فن وثقافة بلا حدود” في مطعم تيراسا دولا مدينا.

لا توجد تعليقات

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.